التخطي إلى المحتوى

دعاء الرسول في رمضان مستحب قوله عبر موقع تفسير الأحلام ، قال رسول الله صل الله عليه وسلم ” صوموا لرؤيته ، وأفطروا لرؤيته “ وذلك عند رؤية هلال شهر رمضان المبارك فقد فرض فيه الصيام ، أما أفطروا لرؤيته المقصود به هنا هلال شهر شوال الذي يعني نهاية شهر الصوم ، وهناك العديد من الأدعية المستحب قولها والتي حثنا عليها رسول الله ( ص ) .

عن طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه ، أن النبي صلى الله عليه وسلم : كان إذا رأى الهلال ، قال : ( اللهم أهِلَّه علينا باليُمن والإيمان ، والسلامة والإسلام ، ربي وربك الله ) رواه أحمد والترمذي .

دعاء استقبال رمضان

دائما ما تتردد عبارة ودعاء اللهم بلغنا رمضان لا فاقدين ولا مفقودين ، وهى دعاء للنفس والروح والأقارب بأن يكرمنا الله تعالى ويهل علينا شهر رمضان الفضيل في أتم صحة وأعظم حال بإذن الله ، وذلك حرصا على تحقيق أقصى درجات العبادة في هذا الشهر المبارك وترقى أعلى الدرجات بعد انتهائه ، حيث قال رسول الله صل الله عليه وسلم في شهر رمضان ” أن أوله رحمة ، وأوسطه مغفرة ، وأخره عتق من النار ” ، ومن ادعى استقبال رمضان :

  • وعن عبد العزيز بن أبي رواد قال : ” كان المسلمون يدعون عند حضرة شهر رمضان : اللهم أظلَّ شهر رمضان وحضر ، فسلمه لي ، وسلمني فيه ، وتسلمه مني . اللهم ارزقني صيامه وقيامه صبراً واحتساباً ، وارزقني فيه الجِدَّ والاجتهاد والقوة والنشاط ، وأعذني فيه من السآمة والفترة والكسل والنعاس ، ووفقني فيه لليلة القدر ، واجعلها خيراً لي من ألف شهر ” ، رواه الطبراني في ” الدعاء “

دعاء الصائم قبل الإفطار مستجاب

قال رسول الله صل الله عليه وسلم ” للصائم فرحتان ، فرحة حين يفطر ، وفرحة حين يلقى ربه ” بمعنى أنه يفرح لأنه أتم صيام يومه على خير بما أعانه الله في ذلك ، والفرحة حين يلقي ربه بما كسب من حسنات من أجر الصيام ، كما أن للصائم دعوتان لا ترد عند الإفطار .

  • روى ابن ماجه في “سننه ” عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنه ، قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إن للصائم عند فطره دعوة ما ترد ) وفي إسناده ضعف .
  • وكان من هديه صلى الله عليه وسلم أن يقول عند فطره : (ذهب الظمأ ، وابتلت العروق ، وثبت الأجر إن شاء الله ) رواه أبو داود والنسائي والدار قطني وحسنه .
  • وكان عبد الله بن عمرو رضي الله عنه إذا أفطر، يقول : ” اللهم إني أسألك برحمتك التي وسعت كل شيء أن تغفر لي ذنوبي “ ، رواه ابن ماجه وصحح إسناده الكناني في ” مصباح الزجاجة ” .

دعاء الإفطار في رمضان

يجب على كل مسلم ومسلمة أن يقتنص فرصة أن دعاء الصائم عند الإفطار من أوقات الدعاء المستجابة ، وأن يكثر من التضرع لله والمناجاة والإلحاح في الدعاء ، وأن يكون على يقين من إستجابة الله عز وجل له في دعائه هذا وتضرعه .

اللهم إني أسألك من الخير كله عاجله وآجله ما علمتُ منه وما لم أعلم ، وأعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله ما علمتُ منه وما لم أعلم ، اللهم إني أسألك من خير ما سألك عبدك ونبيك ، وأعوذ بك من شر ما عاذ به عبدك ونبيك ، اللهم إني أسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل ، وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل ، وأسألك أن تجعل كل قضاء قضيته لي خيرا ) رواه ابن ماجه .

دعاء بعد الافطار

تعد ليالي شهر رمضان من أجمل الليالي التى تكثر فيها الخيرات والبركات ، كما تزيد في ذلك الشهر إخراج الصدقات للفقراء والمساكين ، وتكثر الزيارات وصلة الأرحام ، وتجتمع أفراد الأسرة كلها حول مائدة طعام واحدة لتناول ما أكرم الله به عليهم من نعمه وفضله ، ونعيش فيها أجمل نسمات وروحانيات الشهر الفضيل ، وعند الأفطار عند الأهل والأقارب والأصدقاء ، يجب علينا الدعاء لهم ، وشكرهم على حسن استقبالهم ، ومن الأدعية التي تقال بعد الإفطار :

  • كان الربيع بن خثيم يقول عند فطره : ” الحمد لله الذي أعانني فصمتُ ، ورزقني فأفطرتُ “ رواه ابن فضيل في ” الدعاء ” .
  • دعاء من أفطر عند قوم : عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا أفطر عند أهل بيت ، قال لهم : ( أفطر عندكم الصائمون ، وغشيتكم الرحمة ، وأكل طعامكم الأبرار ، وتنزلت عليكم الملائكة ) ، رواه أحمد .

دعاء ليلة القدر

قال الله تعالى ” إنا أنزلناه في ليلة القدر ، ليلة القدر خير من ألف شهر “ ، ليلة القدر هي الليلة التي أنزل الله تعالى القرآن على نبيه محمد ، وتلك الليلة هى خير الليالي وتعادل فضلها ألف شهر بل وأكثر ، وفيها الدعاء مستجاب ، وتتنزل به الرحمات من عند الله عز وجل على عباده الطائعين الراجين لعفوه ومغفرته ، ويجب في تلك الليلة بالتحديد الأكثار من الدعاء والأستغفار وقيام الليل .

عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها سألت النبي صلى الله عليه وسلم : يا رسول الله! أرأيتَ إن علمتُ أي ليلةٍ ليلة القدر ، ما أقول فيها ؟ قال قولي : ( اللهم إنك عفو كريم تحب العفو ، فاعفُ عني ) رواه الترمذي ، وقال : حديث حسن صحيح .

مع ختام موضوعنا اليوم ، ندعو الله جل وعلا أن يبلغنا رمضان ، ويبلغنا ليلة القدر ، ويعفو عنا ويغفر لنا إسرافنا في أمرنا .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *