التخطي إلى المحتوى

فوائد الاستغفار من القرآن الكريم ، تعرف على أهمية وفوائد الاستغفار من القرآن الكريم عبر موقع تفسير الاحلام ، الاستغفار أحد أنواع العبادات الهامة والتي تقرب العبد من ربه وترفعه درجات وترتقي كثيرا به كما أن الاستغفار سببا في نيل عفو ورحمة الله تعالى وتحط من عليه الذنوب والخطايا .

فوائد الاستغفار يوميا

هناك الكثير من الأشخاص التي تجهل الفائدة الكبيرة وراء الاستغفار والمداومة عليه ومعنى الاستغفار عند الفقهاء والأئمة أنه توجه وتضرع العبد لله عز وجل طالبا أو راجيا منه أن يزول الهم والكرب وينزل عليه الرزق أو يكون هدف الدعاء أن يغفر الله تعالى عن زلاتنا وأخطائنا التي ارتكبناها في حق أنفسنا .

قال تعالى ” وَما كانَ اللَّـهُ مُعَذِّبَهُم وَهُم يَستَغفِرونَ”

والمقصود بتلك الآية أن الله تعالى عز وجل هو غافر لكل الذنوب ما دام يتوجه إليه بالدعاء والاعتراف بالذنب والتضرع لكي يقبل الله تعالى بتوبته، كذلك يعد الاستغفار مثل الستر بمعنى ترجي الله أن يتجاوز عن خطايانا ويسترنا فوق الأرض وتحتها ويوم العرض.

شاهد أيضا:

فضل ملازمة الاستغفار

يجهل الكثيرون فضل ملازمة الاستغفار المستمر على الرغم من كونها أحد الكنوز التي من الله تعالى بها علينا لأن اليقين في الاستغفار وأن يكون محله القلب والنية الصادقة ليبدل الله تعالى سيئاتنا حسنات بهذا الاستغفار والله تعالى يحب العبد اللحوح كذلك لا يجب على المخطئ او المذنب أن ييأس من رحمة الله عليه والمداومة على الاستغفار والتوبة مرارا وتكرار والدعاء بأن يثبت الله تعالى قلبه على الدين .

فضل الاستغفار

فضل الاستغفار كبير لا يستشعره العبد إلا بعد أن ينور قلبه بالإيمان ومن فضله أن يتقرب الله درجات أكثر من الله تعالى، كذلك الاستغفار من أهم الأمور التي تحول حال العبد من كرب إلى فرح ويشرح الصدور وينزل عليها السكينة والطمأنينة كما انه يذهب بالسيئات ويبدلها بالحسنات والاستغفار لا يمحو صغائر الذنوب فقط بل أيضا يمحو الكبائر .

الاستغفار من أحدي أرقي أنواع العبادات كذلك الاستغفار يشعر العبد بالفرح ويجبر بخاطره وبسببه يسرع نزول الرزق ويمنع إصابة العبد بالمصائب ويخفف من الأقدار وبه شفاء الأجساد من الاسقام كما أنه يجلب المال والبنون .

دعاء سيد الاستغفار

سيِّدُ الاستغفارِ أنْ يقولَ العبدُ : اللَّهمَّ أنتَ ربِّي وأنا عبدُكَ لا إلهَ إلَّا أنتَ خلَقْتَني وأنا عبدُكَ أصبَحْتُ على عهدِكَ ووَعْدِكَ ما استطَعْتُ أعوذُ بكَ مِن شرِّ ما صنَعْتُ وأبوءُ لكَ بنعمتِكَ علَيَّ وأبوءُ لكَ بذُنوبي فاغفِرْ لي إنَّه لا يغفِرُ الذُّنوبَ إلَّا أنتَ”[٢٨]، وهذه الصّيغة هي من أكمل الصّيغ، و تقال صباحاً، ومساءً الأذكار، فمن قالها دخل الجنّة.

سمي هذا الدعاء بدعاء سيد الاستغفار لأن به الاعتراف بألوهية الله عز وجل في كونه الخالق الأوحد القادر على كل شيء وبه اعتراف واضح وصريح بالذنب والرجاء من الله تعالى بنيل العفو والمغفرة كذلك به إقرار بكل نعم الله تعالى التي من بها على عباده .

آيات قرآنية دالة على الاستغفار

قال تعالى:”وَيا قَومِ استَغفِروا رَبَّكُم ثُمَّ توبوا إِلَيهِ يُرسِلِ السَّماءَ عَلَيكُم مِدرارًا”

قال تعالى: “قَالَ يَا قَوْمِ لِمَ تَسْتَعْجِلُونَ بِالسَّيِّئَةِ قَبْلَ الْحَسَنَةِ لَوْلَا تَسْتَغْفِرُونَ اللَّـهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ “[١٤]

قوله تعالى: “وَاسْتَغْفِرُوا اللَّـهَ إِنَّ اللَّـهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ”

في نهاية موضوعنا اليوم نرحب بتعليقاتكم واستفساراتكم اسفل المقال .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *