التخطي إلى المحتوى

فضل قراءة سورة يوسف تعد سورة يوسف من السور التي تناولت تفاصيل عن حياة والأحداث التي وقعت في حياة سيدنا يوسف عليه السلام بالتفصيل منذ صغره إلى أن أصبح عزيز مصر كما قيل أن في سورة يوسف لمن يقرأها زوال لهم وكرب وبعث للتفاؤل والبهجة والأمل في حياة الإنسان ومن خلال مقال اليوم عبر موقع الأحلام نتعرف سويا على فضل قراءة سورة يوسف .

فضل سورة يوسف

سورة يوسف من السور التي تناولت أحداث وقصة حياة نبي من أنبياء الله وهو سيدنا يوسف عليه السلام وهو نبي ابن نبي والده هو سيدنا يعقوب عليه السلام ولذلك أطلق على السورة اسم سورة يوسف ويأتي ترتيب السورة في المصحف الشريف رقم 12 وتقع بين سورتي هود والرعد ويبلغ عدد آياتها مائة وإحدى عشرة آية

وقد نزلت على نبي الله سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام في مكة المكرمة ولذلك فهي من السور المكية وقد أنزلها الله عز وجل على سيدنا محمد صل الله عليه وسلم في وقت الدعوة بمكة ونزلت مقصودة لنبي الله محمد في ذلك الوقت وهو بالتحديد بعد فقده لزوجته السيدة خديجة رضي الله عنها وعمه أبا طالب لتريه حكمة الله عز وجل وتأييده في صبره على أذى المشركين وتؤكد أن لكل بلاء وضيق نهاية وان الفرج دوما ما يأتي بعد كل كرب .

فضل تلاوة سورة يوسف

كما ذكرنا أن سورة يوسف قد اشتملت على عدد كبير من الأحكام كما أنها تعد من إحدى السور القرآنية التي تعمل قراءتها والتمعن بآياتها وأحكامها من الأمور التي تبرد قلب المؤمن وبالتحديد الشخص الذى محنة وضيق ويعانى من كرب أو بلاء شديد ومن الروايات التي قيلت في فضل قراءة سورة يوسف

شاهد أيضا:

(علِّموا أرقَّاءَكُم سورةَ يوسُفَ؛ فإنَّه أيُّما مسلمٍ تلاها مُعلِّمَها أهلَهُ وما ملكتْ يمينُهُ، هوَّنَ اللهُ عليه سكَرات الموتِ، وأعطاهُ القوَّةَ ألَّا يحسُدَ مسلمًا).

عن الفرافصة قال: (ما أخَذتُ سورةَ يوسفَ إلَّا مِن قراءةِ عُثمانَ بنِ عفَّانَ إيَّاها في الصُّبحِ، مِن كثرةِ ما كانَ يُردِّدُها)،

قال علقمة بن وقاص رضي الله عنه: (كان عُمرُ بنُ الخطَّابِ -رضي اللهُ عنه- يَقرَأُ في العتمةِ سورةَ يوسفَ وأنا في آخرِ الصّفوفِ، حتّى إذا جاء ذِكرُ يوسفَ، سمِعتُ نشيجاً).

فضائل سورة يوسف

  • هناك العديد من الدروس المستفادة والتي ذكرت في قراءة سورة يوسف ومن أهمها أن نسعى على قضاء حوائجنا بالكتمان والذي كان واضحا في السورة الكريمة من أمر سيدنا يعقوب لابنه سيدنا يوسف عليهما السلام بعدم إقصاصه رؤيته لأخوته .
  • كذلك أن نثبت على قول الحق وفعله وأن نحارب الفتن والبدع ونقاوم إي إغراءات وكان هذا واضحا في قصة سيدنا يوسف عليه السلام وكيف يواجه إغراءات امرأة العزيز وكيد النسوة وفضل السجن على أن يخضع ويخالف أمر الله عز وجل.
  • كما أوضحت السورة أن الغيرة بكل أنواعها وأشكالها إذا لم تتحكم فيها فأنها قد توقع صاحبها في الإثم شديد وارتكاب ذنب كبير قد يصل إلى القتل وجاء هذا واضحا في كيد أخوة يوسف له بسبب غيرتهم منه وإلقاءه في غيابات الجب .
  • يجب علينا التيقن من أن بعد كل عسر يسر وبعد كل صبر فرج ورزق وعوض من الله عز وجل وجاء ذلك في السورة بعد أشكال منها صبر سيدنا يعقوب عليه السلام بعد فقد أبنه وفقد بصره من شدة الحزن وكيف أن الله تعالى أكرمه وعوضه ، كذلك صبر سيدنا يوسف عليه السلام من إيذاء أخوته له وصبره على كيد النسوة وكيف أنه في النهاية أصبح عزيز مصر .

بذلك نصل لختام مقال اليوم ويسعدنا مشاركتكم لنا بكل المعلومات الأخرى التي تتعلق بمقال اليوم في الأسفل مع التعليقات .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *