التخطي إلى المحتوى

اسماء المعالم الاثرية في صربيا تتميز بغناها وتنوعها الثقافي، وتعتبر صربيا، التي تقع في مفترق الطرق بين الوسط وشرق أوروبا، من أبرز الدول السياحية الصامدة رغم الحروب التي مرت على المنطقة.

  • قلعة بلغراد
  • كاتدرائية القديس سافا
  • كنيسة القديس غريس
  • القصر الملكي
  • مدينة زيمون
  • متحف نيكولا تيسلا

قلعة بلغراد

  • تقع القلعة على نهر الدانوب في مدينة بلغراد أكبر مدن صربيا وعاصمتها.
  • تعتبر القلعة أحد أبرز المعالم في صربيا، كما أنها كانت لوقت قريب مكان عيش السكان والتقاء للثقافة والتاريخ الصربي الشعبي.
  • تتكون القلعة من جزئين، علوي وسفلي بالإضافة إلى حديقة كالمجان الكبرى والصغرى.
  • يزور القلعة سنويا الآلاف من السائحين، فهي القلب النابض لبلغراد وصربيا.
  • في القلعة يوجد العديد من الأضرحة لقادة عثمانيين استماتوا في الدفاع عنها ضد النمساويين في الحرب.
  • استعملت القلعة في الدفاع عن المدينة منذ القديم، وحتى خلال الحربين العالميتين.
  • أبرز ما يمكن زيارته هو الأسوار، والبوابات الضخمة، وأيضا البئر الرومانية التي توجد في القلعة.

كاتدرائية القديس سافا

  • تعتبر الكاتدرائية رمزا للديانة المسيحية الأرثودوكسية، وهي من أكبر الكنائس الموجودة شرق أوروبا.
  • تقع الكاتدرائية على أعلى تلة مدينة فراسار، يعود تاريخ بنائها إلى القرن السادس عشر.
  • الجدير بالذكر أن الكاتدرائية بنيت بأموال تبرعات الناس فقط، إيان حرق العثماني سنان باشا لرفات القديس سافا.

كنيسة القديس غريس

  • تعتبر الكنيسة التي تقع في مدينة توبولا بصربيا تحفة معمارية للمذهب الأرثوذكسي.
  • تكمن أهمية الكنيسة في وجود قبور ل 26 من الملوك والملكات، الذين يعودون إلى سلالة اوبرينوفيتش، بدءا من رفاة الملك بيتر الأول ملك صربيا في العهد القديم.

القصر الملكي

  • يوجد القصر على هضبة في مدينة بلغراد العاصمة.
  • تم بناء القصر الملكي على الطراز البيزنطي القديم ليكون مكان إقامة الملك ألكسندر الأول لصربيا.
  • شيد القصر الذي يعتبر لوحة فنية خلال أوائل القرن العشرين.
  • يحتوي القصر على عدد كبير من الحدائق والتماثيل الملكية وأيضا الحمامات.

مدينة زيمون

  • تقع مدينة زيمون في الجزء العتيق من العاصمة بلغراد.
  • المدينة يعود تأسيسها إلى العصور الوسطى، وتحتفظ إلى الآن بمبانيها الأصلية وتفاصيل شوارعها الضيقة المرصوفة بالحجارة.
  • تعتبر المدينة تاريخ مدينة بلغراد التي سكنها الناس منذ القدم، ويمكن اكتشاف نمط عيشهم وطريقة بنائهم في تلك الحقبة الزمنية.
  • يوجد في المنطقة العديد من الكنائس والآثار مما جعلها إحدى أبرز المعالم في صربيا وأوروبا ككل.

متحف نيكولا تيسلا

  • نيكولا تيسلا هو مخترع الكهرباء، وتعتبر صربيا من أولى البلدان التي كان بها نور في الشارع بعد الحرب العالمية.
  • يقع المتحف في مدينة بلغراد في مكان صمم ليكون فيلا في بادئ الأمر.
  • يحتوي المعرض الذي تم افتتاحه في القرن الماضي على مجموعة كبيرة من الوثائق، منها الأغراض الشخصية للمخترع والكثير من الأدوات التقنية.

تعتبر صربيا رغم الحروب التي مرت عليها ودمرت العديد من معالمها، بلاد مليئة بالمعالم الأثرية والتراثية، اليوم صربيا بعد استقلالها تستقطب الملايين من السائحين الذين يعتبرونها تحفة تجمع بين التاريخ والحضارة، اتركوا لنا في التعليقات استفساراتكم وآرائكم حول هذه المعالم.

الزوار شاهدو أيضا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *