التخطي إلى المحتوى

بحث عن الإيمان بالرسل والاقتداء بهم عبر موقع الأحلام، يعد الإيمان بالرسل والأنبياء الركن الرابع من أركان الإيمان ولذلك يلزم لأي مسلم أن يؤمن بهم حتى يكتمل إيمانه، فهؤلاء الرسل بعثهم الله سبحانه وتعالى لنفس أهداف بعث نبينا محمد (صلى الله عليه وسلم) وهي تبليغ الناس رسالاته و دعوتهم للإيمان به ولعبادته وحده لا شريك له.

مقدمة بحث عن الإيمان بالرسل

إن الإيمان بالرسل والاقتداء بهم ركناً أساسياً من أركان الإسلام فكما أمرنا الله سبحانه وتعالى بالإيمان بنبينا الكريم محمد (صلى الله عليه وسلم) أمرنا بالإيمان بالرسل جميعاً والاقتداء بهم واتباع ما ورد في شعائرهم أيضاً والتي تعد جزء من شعائر الإسلام.

معنى الإيمان بالرسل

  •  المقصود بالإيمان بالرسل  تصديقهم والتيقن بوجودهم وبما أنزل عليهم من الله سبحانه وتعالى من آيات ومعجزات.
  • الله سبحانه وتعالى كما أرسل إلينا محمد (صلى الله عليه وسلم) رحمة وهدى للعالمين أرسل أيضاً العديد من الرسل والأنبياء الذين اصطفاهم من الأخيار لتبليغ رسالته و آياته للناس ودعوتهم لعبادته وللإيمان به.
  • وأمر الله سبحانه وتعالى الناس أجمعين بوجوب الإيمان بالرسل والأنبياء جميعاً وعدم التفريق بينهم وأكد على ذلك في العديد من آيات القرآن الكريم.
  • قال الله تعالى في كتابه العزيز في سورة البقرة:

    (الذين آمنوا بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسوله).

  • وكذلك قوله تعالى في سورة آل عمران:

    ( قل آمنا بالله وما أنزل علينا وما أنزل على إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط وما أوتي موسى وعيسى والنبيون من ربهم لا نفرق بين أحد منهم ونحن له مسلمون).

    شاهد أيضا:

الإيمان بالرسل في السنة

  • اهتم نبينا الكريم محمد (صلى الله عليه وسلم) بتعريف المسلمين بالرسل والأنبياء السابقين لهم وكشف معجزاتهم وما حدث معهم وأمرهم بالإيمان بهم والتأسي بأخلاقهم وربط بين الإيمان بهم وبين اكتمال إيمان المسلم الصادق.
  • ولذلك ورد ذكر الرسل في العديد من الأحاديث النبوية ومنها:
  • قول الصادق الأمين (صلى الله عليه وسلم) عن ما قاله له جبريل عن الإيمان: (أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر، وتؤمن بالقدر خيره وشره).
  • وكذلك قوله (صلى الله عليه وسلم) أيضاً: (ما من نبي من الأنبياء إلا وقد أوتي من الآيات ما آمن على مثله من البشر).

الإيمان بالرسل ركن من أركان الإيمان

  • إن الإيمان بالرسل هو الركن الرابع من أركان الإيمان التي يجب أن على أي مسلم حق أن يؤمن بها لكي يكتمل إيمانه عند الله سبحانه وتعالى.
  • وعدم التصديق بهؤلاء الرسول والإيمان بما نزلوا به من معجزات وشرائع يعد أحد أشكال الكفر التي نهانا الله سبحانه وتعالى عنها لأنه جعل الأنبياء أخوة ودينهم دين واحد وإن اختلفت الأسماء فكلهم كانوا يمهدون لدين الإسلام.
  • وقد قاله النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) في هذا الأمر: (الأنبياء إخوة لعلات، أمهاتهم شتى ودينهم واحد).

وجوب الاقتداء بالرسل

  • أكد الله سبحانه وتعالى على ضرورة الاقتداء بالرسل واتباع خطاهم والتحلي بأخلاقهم الحميدة والابتعاد عن ما نهوا عنه.
  • وقال تعالى في كتابه العزيز: (أولئك الذين هدى الله فبهداهم اقتده) وذلك لكي يحث المسلمين على ضرورة الاقتداء بالرسل الكرام.

  • كما قال تعالى أيضاً: وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا وأوحينا إليهم فعل الخيرات وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وكانوا لنا عابدين)

  • وذلك لكي يؤكد لنا أنه تعالى هو من اصطفاهم وهداهم وبعثهم للناس لإرشادهم ومن أجل أن يكونوا قدوة حسنة نقتدي بها.
  • كما أن الله سبحانه جعل الرسل أيضاً عبرة لنا نعتبر من قصصهم فقد قال تعالى: (لقد كان في قصصهم عبرة لأولى الألباب).

    شاهد أيضا:

وجوب الإيمان بالرسل

  • إن الإيمان بالرسل شرطاً أساسياً لاكتمال إيمان المسلم ولذلك جعل الله الإيمان بهم ركناً أساسياً من أركان الإيمان به وبوجوده.
  • وذكر الله الرسل والأنبياء في كتابه العزيز واختص لبعضهم سوراً كاملة لنعرف قصصهم وآياتهم والمعجزات التي نزلوا بها، كما أنه أكد أيضاً على دورهم وأهمية ما أنزل عليهم من شرائع.
  • وقال الله في كتابه العزيز: (وما أرسلنا من قبلك من رسول إلا نوحي إليه) أي أن الرسل جميعاً كانوا يتحدثون باسم الله وبما أنزل عليهم هو من الله سبحانه وتعالى فقط.
  • كما حذر الله سبحانه وتعالى من عدم تصديقهم والكفر بهم حيث اعتبر ذلك أحد أشكال الضلال ولذلك قال: (ومن يكفر بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر فقد ضل ضلالاً بعيداً).

الدليل على وجوب الإيمان بالرسل

  • هناك الكثير من الأدلة القرانية التي توجب الإيمان بالرسل والعمل على ما ورد بشرائعهم والتي تعد جزء من شريعة الإسلام.
  • وربط الله سبحانه وتعالى بين الإيمان به وبرسوله وبين صدق التوحيد فالإيمان بالله ورسوله وبالرسل والأنبياء أجمعين علامة يميز الله بها المنافقين من الصديقين ولذلك قال الله تعالى: (والذين آمنوا بالله ورسوله أولئك هم الصديقون).
  • كما قال تعالى أيضاً في سورة النحل: (ولقد بعثنا في كل أمة رسولاً أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت).
  • وقال في سورة الحديد: (لقد أرسلنا رسلنا بالبينات وأنزلنا معهم الكتاب والميزان ليقوم الناس بالقسط).

أولوا العزم من الرسل

إن أولوا العزم من الرسل هم أولئك الرسل الذين تحملوا الكثير من المتاعب والمشاق وتعرضوا للإيذاء البدني والنفسي ورغم ذلك كانوا صابرين ومحتسبين لله سبحانه وتعالى.

وقد ورد ذكرهم في القرآن الكريم في قول الله تعالى: (واصبر كما صبر أولوا العزم من الرسل).

وحدد العلماء أولي العزم من الرسل في خمس وهم بترتيب البعث:

  • نوح عليه السلام.
  • إبراهيم عليه السلام.
  • موسى عليه السلام.
  • عيسى عليه السلام.
  • محمد صلى الله عليه وسلم.

الفرق بين النبي والرسول

  • بالرغم من الاختلاف بين العلماء في تحديد أوجه الفرق بين الأنبياء والرسول إلا أن الغالبية العظمى منهم اتفقوا على:
  • أن النبي هو من بعث بشريعة تابعة لنبي غيره أي أنه جاء ليكمل دور ورسالة نبياً قبله.
  • أما الرسول فهو من بعثه الله بأحد الشرائع السماوية.

وسيقدم موقع الأحلام لكم المزيد من التوضيح للفرق بين النبي والرسول وذلك بضرب المثال التالي:

  • بعد نبينا موسى عليه السلام أتى العديد من الأنبياء ليؤكد على مبادئ التوراة هؤلاء هم الأنبياء لأنهم أتوا ليكملوا ما قام به موسى وليس للدعوة لدين جديد.
  • أما الرسل فهم أولئك الذين أنزل الله معهم كتاب خاص بهم يحتوي على أهم المبادئ والتوجيهات التي يجب الالتزام بها، ومنهم نبينا موسى والذي بعث بالتوراة ونبينا عيسى والذي بعث بالإنجيل.
  • وكذلك نبينا داود والذي بعث بالزبور، وشيث وإدريس وإبراهيم والذي بعث كلا منهم بعدد من الصحائف الأولى..
  • وأخيراً خاتم الأنبياء والرسول نبينا محمد (صلى الله عليه وسلم) والذي بعث بالقرآن الكريم.

معجزات الأنبياء الرسل

وهب الله سبحانه وتعالى العديد من المعجزات الكبيرة لبعض الأنبياء والرسل والتي كانت بهدف إثبات قوة الله القاهر وتأكيدا على أن الأنبياء والرسل مصطفين من الله ليبلغوا الناس رسالته.

ومن بين أهم وأشهر المعجزات التي اختص بها الأنبياء والرسل ما يلي:

  • معجزات نبينا موسى: أن يحول العصى إلى ثعابين حية وأن يشق البحر بعصاه وأن يخرج يده من جيبه بيضاء ناصعة.
  • معجزات نبينا عيسى: أن يتكلم في المهد صبي وأن يحيي الطير المصنوع من الطين ويشفي الأكمه والأبرص (بإذن الله).
  • معجزة نبينا إبراهيم: أن يخرج من النار المشتعلة بعد ثلاثة أيام حياً سليماً غير مصاب بأي حرق أو خدش.

آراء علماء المسلمين في الإيمان بالرسل

  • اتفق العلماء المسلمين على ضرورة الإيمان بالرسل وأكدوا جميعاً على أنه جزء أو ركن أساسي من أركان الإيمان وفقاً لما ورد في حديث نبينا الكريم محمد (صلى الله عليه وسلم).
  • كما أنهم أكدوا على أن الإيمان بالرسل جزء من الإيمان بالله سبحانه وتعالى.
  • ولذلك أكد العلماء على أهمية الإيمان بشرائعهم واتخاذهم قدوة لنا نتحلى بأخلاقهم وأفعالهم.
  • وأن نتخذ مما حدث معهم عبرة وموعظة حسنة تدفعنا للمزيد من الصبر والإيمان بالله وبما كتبه لنا خيرا كان أو شراً.

خاتمة بحث عن الإيمان بالرسل والاقتداء بهم

إن الإيمان بالرسل والاقتداء بهم من أهم الأفعال التي أمرنا الله ونبينا الكريم على الالتزام بها لأنها دليل على الإيمان الصادق وتأكيدا لإيماننا بالله سبحانه وتعالى لأنه هو من بعثهم إلينا، لذلك يجب علينا جميعاً أن نهتم بمعرفة قصصهم للاقتداء بهم وبأفعالهم وأن نتخذهم قدوة حسنة، والآن شاركونا في التعليقات أسفل alahlam.net.

الزوار شاهدو أيضا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *